Nascimento

22 وهذا كله كان لكي يتم ما قيل من الرب بالنبي القائل.

23 هوذا العذراء تحبل وتلد ابنا ويدعون اسمه عمانوئيل الذي تفسيره الله معنا

24 فلما استيقظ يوسف من النوم فعل كما امره ملاك الرب واخذ امرأته.

25 ولم يعرفها حتى ولدت ابنها البكر. ودعا اسمه يسوع

Mateus 1:22-25

ولكن يعطيكم السيد نفسه آية. ها العذراء تحبل وتلد ابنا وتدعو اسمه عمانوئيل.

Isaías 7:14

‎عليك ألقيت من الرحم. من بطن امي انت الهي‎.

Salmos 22:10

18 اما ولادة يسوع المسيح فكانت هكذا. لما كانت مريم امه مخطوبة ليوسف قبل ان يجتمعا وجدت حبلى من الروح القدس.

19 فيوسف رجلها اذ كان بارا ولم يشأ ان يشهرها اراد تخليتها سرّا.

20 ولكن فيما هو متفكر في هذه الامور اذا ملاك الرب قد ظهر له في حلم قائلا يا يوسف ابن داود لا تخف ان تأخذ مريم امرأتك. لان الذي حبل به فيها هو من الروح القدس.

21 فستلد ابنا وتدعو اسمه يسوع لانه يخلّص شعبه من خطاياهم.

Mateus 1:18-21

فاحتضنهم ووضع يديه عليهم وباركهم

Marcos 10:16

قبلما صورتك في البطن عرفتك وقبلما خرجت من الرحم قدستك. جعلتك نبيا للشعوب.

Jeremias 1:5

لاجل هذا الصبي صلّيت فاعطاني الرب سؤلي الذي سألته من لدنه.

1 Samuel 1:27

‎لانك انت جذبتني من البطن. جعلتني مطمئنا على ثديي امي‎.

Salmos 22:9

13 لانك انت اقتنيت كليتيّ. نسجتني في بطن امي‎.

14 ‎احمدك من اجل اني قد امتزت عجبا. عجيبة هي اعمالك ونفسي تعرف ذلك يقينا‎.

15 ‎لم تختف عنك عظامي حينما صنعت في الخفاء ورقمت في اعماق الارض.

16 رأت عيناك اعضائي وفي سفرك كلها كتبت يوم تصورت اذ لم يكن واحد منها‎.

Salmos 139:13-16

فمن وضع نفسه مثل هذا الولد فهو الاعظم في ملكوت السموات.

ومن قبل ولدا واحدا مثل هذا باسمي فقد قبلني.

Mateus 18:4,5

هل انا أمخض ولا أولد يقول الرب. او انا المولد هل اغلق الرحم قال الهك.

Isaías 66:9

اجاب يسوع وقال له الحق الحق اقول لك ان كان احد لا يولد من فوق لا يقدر ان يرى ملكوت الله.

João 3:3

اما يسوع فقال دعوا الاولاد يأتون اليّ ولا تمنعوهم لان لمثل هؤلاء ملكوت السموات.

Mateus 19:14

كل من هو مولود من الله لا يفعل خطية لان زرعه يثبت فيه ولا يستطيع ان يخطئ لانه مولود من الله.

1 João 3:9

‎لانك فرحتني يا رب بصنائعك. باعمال يديك ابتهج‎.

Salmos 92:4

وفي الشهر السادس أرسل جبرائيل الملاك من الله الى مدينة من الجليل اسمها ناصرة

الى عذراء مخطوبة لرجل من بيت داود اسمه يوسف. واسم العذراء مريم.

Lucas 1:26,27

المرأة وهي تلد تحزن لان ساعتها قد جاءت. ولكن متى ولدت الطفل لا تعود تذكر الشدة لسبب الفرح لانه قد ولد انسان في العالم.

João 16:21

فقالت مريم للملاك كيف يكون هذا وانا لست اعرف رجلا.

فاجاب الملاك وقال لها. الروح القدس يحل عليك وقوة العلي تظللك فلذلك ايضا القدوس المولود منك يدعى ابن الله.

Lucas 1:34,35

‎عليك استندت من البطن وانت مخرجي من احشاء امي بك تسبيحي دائما‎.

Salmos 71:6

30 فقال لها الملاك لا تخافي يا مريم لانك قد وجدت نعمة عند الله.

31 وها انت ستحبلين وتلدين ابنا وتسمينه يسوع.

32 هذا يكون عظيما وابن العلي يدعى ويعطيه الرب الاله كرسي داود ابيه.

33 ويملك على بيت يعقوب الى الابد ولا يكون لملكه نهاية

Lucas 1:30-33

هل تنسى المرأة رضيعها فلا ترحم ابن بطنها. حتى هؤلاء ينسين وانا لا انساك.

Isaías 49:15

‎هوذا البنون ميراث من عند الرب ثمرة البطن اجرة‎.

Salmos 127:3

غنوا له. ترنموا له. تحادثوا بكل عجائبه.

1 Crônicas 16:9