Lucas 18

1 وقال لهم ايضا مثلا في انه ينبغي ان يصلّى كل حين ولا يمل

2 قائلا. كان في مدينة قاض لا يخاف الله ولا يهاب انسانا.

3 وكان في تلك المدينة ارملة. وكانت تأتي اليه قائلة انصفني من خصمي.

4 وكان لا يشاء الى زمان. ولكن بعد ذلك قال في نفسه وان كنت لا اخاف الله ولا اهاب انسانا

5 فاني لاجل ان هذه الارملة تزعجني انصفها لئلا تأتي دائما فتقمعني.

6 وقال الرب اسمعوا ما يقول قاضي الظلم.

7 أفلا ينصف الله مختاريه الصارخين اليه نهارا وليلا وهو متمهل عليهم.

8 اقول لكم انه ينصفهم سريعا. ولكن متى جاء ابن الانسان ألعله يجد الايمان على الارض

9 وقال لقوم واثقين بانفسهم انهم ابرار ويحتقرون الآخرين هذا المثل.

10 انسانان صعدا الى الهيكل ليصلّيا واحد فريسي والآخر عشار.

11 اما الفريسي فوقف يصلّي في نفسه هكذا. اللهم انا اشكرك اني لست مثل باقي الناس الخاطفين الظالمين الزناة ولا مثل هذا العشار.

12 اصوم مرتين في الاسبوع واعشر كل ما اقتنيه.

13 واما العشار فوقف من بعيد لا يشاء ان يرفع عينيه نحو السماء. بل قرع على صدره قائلا اللهم ارحمني انا الخاطئ.

14 اقول لكم ان هذا نزل الى بيته مبررا دون ذاك. لان كل من يرفع نفسه يتضع ومن يضع نفسه يرتفع

15 فقدّموا اليه الاطفال ايضا ليلمسهم فلما رآهم التلاميذ انتهروهم.

16 اما يسوع فدعاهم وقال دعوا الاولاد يأتون اليّ ولا تمنعوهم لان لمثل هؤلاء ملكوت الله.

17 الحق اقول لكم من لا يقبل ملكوت الله مثل ولد فلن يدخله

18 وسأله رئيس قائلا ايها المعلّم الصالح ماذا اعمل لأرث الحياة الابدية.

19 فقال له يسوع لماذا تدعوني صالحا. ليس احد صالحا الا واحد وهو الله.

20 انت تعرف الوصايا. لا تزن. لا تقتل. لا تسرق. لا تشهد بالزور. اكرم اباك وامك.

21 فقال هذه كلها حفظتها منذ حداثتي.

22 فلما سمع يسوع ذلك قال له يعوزك ايضا شيء. بع كل مالك ووزع على الفقراء فيكون لك كنز في السماء وتعال اتبعني.

23 فلما سمع ذلك حزن لانه كان غنيا جدا.

24 فلما رآه يسوع قد حزن قال ما اعسر دخول ذوي الاموال الى ملكوت الله.

25 لان دخول جمل من ثقب ابرة ايسر من ان يدخل غني الى ملكوت الله.

26 فقال الذين سمعوا فمن يستطيع ان يخلص.

27 فقال غير المستطاع عند الناس مستطاع عند الله

28 فقال بطرس ها نحن قد تركنا كل شيء وتبعناك.

29 فقال لهم الحق اقول لكم ان ليس احدا ترك بيتا او والدين او اخوة او امرأة او اولادا من اجل ملكوت الله.

30 الا ويأخذ في هذا الزمان اضعافا كثيرة وفي الدهر الآتي الحياة الابدية

31 واخذ الاثني عشر وقال لهم ها نحن صاعدون الى اورشليم وسيتم كل ما هو مكتوب بالانبياء عن ابن الانسان.

32 لانه يسلم الى الامم ويستهزأ به ويشتم ويتفل عليه

33 ويجلدونه ويقتلونه وفي اليوم الثالث يقوم.

34 واما هم فلم يفهموا من ذلك شيئا وكان هذا الأمر مخفى عنهم ولم يعلموا ما قيل

35 ولما اقترب من اريحا كان اعمى جالسا على الطريق يستعطي.

36 فلما سمع الجمع مجتازا سأل ما عسى ان يكون هذا.

37 فاخبروه ان يسوع الناصري مجتاز.

38 فصرخ قائلا يا يسوع ابن داود ارحمني.

39 فانتهره المتقدمون ليسكت. اما هو فصرخ اكثر كثيرا يا ابن داود ارحمني.

40 فوقف يسوع وامر ان يقدم اليه. ولما اقترب سأله

41 قائلا ماذا تريد ان افعل بك. فقال يا سيد ان ابصر.

42 فقال له يسوع ابصر. ايمانك قد شفاك.

43 وفي الحال ابصر وتبعه وهو يمجد الله. وجميع الشعب اذ رأوا سبحوا الله

Capítulos

Bíblias